محمد عيسى: ”تحيين المنظومة التعليمية القرآنية خلال الدخول الاجتماعي القادم”

كشف وزير الشؤون الدينية والأوقاف محمد عيسى، عن تحيين المنظومة التعليمية القرآنية خلال الدخول الاجتماعي القادم، بعد أن اجتمع العالمون والتأم أمناء مجالس الاقراء والأساتذة المختصون من اجل وضع البرامج  ومراجعة اللوائح ورسم الأهداف التربوية والمقاصد العلمية لهذه المنظومة القرآنية.

أضاف محمد عيسى خلال إشرافه على حفل افتتاح فعاليات منافسة الطبعة الـ14 لجائزة الجزائر الدولية لحفظ القرآن الكريم وتجويده وتفسيره ”سنستهل الدخول الاجتماعي القادم بمنظومة تعليمية قرآنية محينة بعد أن اجتمع العالمون والتأم أمناء مجالس الأقراء والأساتذة المختصون من أجل وضع البرامج  ومراجعة اللوائح ورسم الأهداف التربوية والمقاصد العلمية لهذه المنظومة القرآنية، وعلى هامش انطلاق فعاليات هذه الجائزة الدولية أوضح محمد عيسى أن مسابقة حفظ القرآن تحظى بعناية فائقة من قبل رئيس الجمهورية والتي أصبحت المحطات الإذاعية والقنوات التلفزيونية تتسابق لتقديمها وإعدادها، هذا وأشاد الوزير بدور الجمعيات والمؤسسات الاقتصادية والتجارية وكذا المقاولات في بذل نفيس المال لفائدة الفائرين فيها، موضحا أن هذه المسابقة تتضمن عدة فقرات تتمثل في المحاضرات التي تلقيها هيئة التحكيم وكذا المعارض القرآنية والنشاطات الفنية الهادفة والحفلات القرآنية التي تقام بمساجد الجزائر، وقد تم خلال هذا الحفل تكريم عدد من الفاعلين في ميدان الثقافة الإسلامية، هذا ويشارك في فعاليات الطبعة 14 لجائزة الجزائر الدولية لحفظ القرآن الكريم وتجويده وتفسيره 51 دولة يمثلون العالم الإسلامي والجاليات المسلمة بالدول الغربية، ويذكر أن جائزة الجزائر لحفظ القرأن الكريم وتجويده وتفسيره تنظم باستمرار منذ سنة 2003، تحت رعاية رئيس الجمهورية عبد العزيز بوتفليقة الأمر الذي يعكس الاهتمام الذي توليه الجزائر لكتب الله وتمسك الشعب الجزائري بالقرآن الكريم وحسن تلاوته.

المواضيع المتعلقة :

المزيد من الأخبار