الرقابة القضائية لناشري أسئلة البكالوريا على "فايس بوك" بقالمة

أمر قاضي التحقيق لدى محكمة قالمة، في ساعة متأخرة من مساء الإثنين، بوضع أربعة أشخاص في العشرينيات والثلاثينيات من أعمارهم، من بينهم إمرأتين ماكثتين في البيت وصاحب مقهى للأنترنيت، تحت الرقابة القضائية، بعد متابعتهم بتهمة عرض لأنظار الجمهور منشورات من شأنها الإضرار بالمصلحة الوطنية، والإشتباه في تورطهم في محاولة تسريب أسئلة مواضيع بكالوريا دورة جوان 2017، على صفحات مواقع التواصل الإجتماعي.

المشتبه فيهم تم توقيفهم بحسب بيان خلية الإعلام والاتصال بأمن ولاية قالمة، من طرف فرقة مكافحة الجريمة المعلوماتية، بالمصلحة الولائية للشرطة القضائية، بعد تسجيلها لبعض التجاوزات على صفحات الفايسبوك للمشتبه فيهم، والذين قاموا بوضع إعجابهم على أسئلة البكالوريا ومشاركتها لبعض الأصدقاء، على مواقع التواصل الاجتماعي.

وقد تم توقيف المشتبه فيهم تباعا وفي مناطق مختلفة من إقليم الولاية، وحجز وحدة مركزية لجهاز إعلام آلي وهواتف نقالة، بعد تحريات دقيقة وتحقيقات معمقّة وتتبع لنشاطهم على  مواقع التواصل الإجتماعي، من خلال الولوج لصفحات مغلوطة خاصة بشهادة البكالوريا، منها صفحة بكالوريا 2017 وصفحة أخرى بعنوان تسريبات بكالوريا 2017، ومشاركتهم المواضيع المنشورة فيها، من بينها بعض أسئلة وأجوبة البكالوريا.

وذكرت مصادر متطابقة أن المشتبه فيهم الأربعة لا تربطهم أي علاقة ببعضهم البعض، وينحدرون من مناطق مختلفة من ولاية قالمة، ويخضعون للتحقيق القضائي بعد وضعهم تحت الرقابة القضائية في انتظار ما ستسفر عنه نتائج التحقيق في الأيام القادمة، وكشف هوية المتورطين في وضع الأسلئة والأجوبة على شبكات مواقع التواصل الإجتماعي فبل الإعجاب بها أو مشاركتها من طرف المشتبه فيهم.

المواضيع المتعلقة :