وصول قوات أميركية لمعبر التنف الحدودي السوري

قال مصدر عسكري في عمليات الجزيرة والبادية بمحافظة الأنبار غربي العراقي، إن قوات برية أميركية وصلت أمس الأحد إلى معبر التنف الحدودي السوري المقابل لمعبر الوليد الحدودي العراقي غرب الأنبار، واتخذت لها مواقع في المنطقة.

وأضاف المصدر أن بعض تلك القوات قدمت من الأراضي الأردنية، وبعضها جاء من داخل العراق وتحديدا من قاعدة عين الأسد بمدينة البغدادي الواقعة غرب محافظة الأنبار.

وكانت المنطقة الحدودية في معبر الوليد قد شهدت قبل أيام عملية عسكرية كبيرة بدعم من طيران التحالف الدولي، انتهت بسيطرة القوات العراقية على مساحات واسعة من الأراضي قرب معبر الوليد العراقي.

وفِي سياق متصل، قالت مصادر أمنية في محافظة الأنبار إن قوات عسكرية عراقية تمكنت اليوم من إعادة انتشارها والسيطرة على عشرات الكيلومترات على الشريط الحدودي بين العراق سوريا غرب المحافظة.

وأضافت المصادر أن قوات حرس الحدود العراقي تحركت اليوم من معبر الوليد الحدودي المقابل لمعبر التنف السوري، باتجاه  معبر حصيبة الحدودي في مدينة القائم المقابل لمعبر البوكمال السوري، وتمكنت من السيطرة على منطقة تمتد على مسافة تقدر بأربعين كيلومترا، كان يسيطر عليها تنظيم الدولة الإسلامية ويستخدمها عناصره للتنقل عبر حدود البلدين لإمداد قواته المنتشرة هناك.

المواضيع المتعلقة :

المزيد من الأخبار